نشاطات واخبار متفرقة

الذكرى السنوية الـ 74 لتصديق ميثاق الأمم المتحدة

UN day

يصادف 24 أكتوبر الذكرى السنوية الـ 74 لتصديق ميثاق الأمم المتحدة في عام 1945، الذي أنشأ أول وثيقة شرعية أصدرتها الأمم المتحدة. ويعرب مركز عمّان لدراسات حقوق الإنسان في هذا اليوم أن ميثاق الأمم المتحدة لا يزال  يمثل قيمة عالمية مشتركة لحقوق الإنسان والكرامة.

ويود المركز أن يحتفل، مع سائر شعوب العالم  بالإنجازات الهائلة للأمم المتحدة في تعزيز السلام والأمن الدوليين، ففي مواجهة العولمة وأزمة المناخ وعدم المساواة بين الجنسين والنزاعات المسلحة، تظل الأمم المتحدة قوة حماية في القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني والعمل الإنساني.

في ضوء جلسة الأمس للجنة الأمم المتحدة المعنية بخفض الإنفاق العسكري وتحويل الاقتصادات العسكرية، يود مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان التأكيد على أن الأمن الدولي يجب ألا يأتي على حساب زيادة الإنفاق العسكري.

وفقًا لمعهد ستوكهولم الدولي لبحوث السلام ، كان هناك نمو بنسبة 2.6 ٪ في الإنفاق العسكري بين عامي 2017 و 2018 ، مما أدى إلى أعلى مستوى من الإنفاق العسكري منذ عام 1988. يحتل ثلاثة من الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن، وهم الولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا والصين، المرتبة الأولى بين أكبر خمسة منفقين؛ نحن ندعو هذه البلدان إلى أن تكون قدوة وتقلص نفقاتها العسكرية.

يعترف مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان بالعمل الهام المنجز في مجال التعليم والحق في الصحة؛ ومع ذلك ، لا يزال هناك تقدم يتعين إحرازه. يمثل التعليم أداة أساسية لتمكين الأفراد من المشاركة في الحياة الاجتماعية والسياسية والاقتصادية. تعد حماية وتعزيز الحق في التعليم لكل طفل، لا سيما التركيز على الحق في التعليم للنساء والفتيات، مسألة مهمة لا تزال تتطلب اهتمامًا خاصًا.

وأخيراً، يوصي المركز بتوجيه مزيد من الموارد نحو زيارات قطرية لرصد النظم التعليمية، وإنشاء مساحات للحوار بين المجتمع المدني والحكومة، والرد على تقارير الانتهاكات. علاوة على ذلك، فإن الوصول إلى الرعاية الصحية المتساوية والشاملة لم يتحقق بعد على المستوى العالمي. يجب بذل جهود أقوى للوفاء بحق كل شخص في الرعاية الوقائية والعلاج والمعلومات المتعلقة بالصحة والظروف البيئية الصحية، وصولا لعالم خال من أسلحة الدمار الشامل، عالم يسودة سلام عائم على العدل ، عالم يكون فيه سعادة ورفاهية أي شعب شرط لسعادة ورفاهية شعوب العالم كافة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق