الندوات والمحاضرات

ندوة حوارية حول التسامح ومناهضة الكراهية

في إطار برنامج مركز عمان لدراسات حقوق الإنسان للاحتفال بالذكرى السبعين للإعلان العالمي لحقوق الإنسان، نظم المركز النشاط الخامس بالتعاون مع مركز وسطاء التغيير للتنمية المستدامة / عجلون وذلك يوم الخميس الموافق 25/10/2018 في قاعة المركز ندوة بعنوان “التسامح ومناهضة الكراهية”.

تحدث فيها الدكتور علي يوسف العتوم مستشار مركز تعزيز الانتاجية/ إرادة في محافظة عجلون ورئيس جمعية الجبل للتربية الخاصة مبينا أن التعصب والكراهية في هذا العالم غالبا ما تجلب ويلات الحروب والنزاعات المسلحة والتطرف العنيف والقتل والذبح والتنكيل بالجثث وغيرها من الممارسات التي تتنافى مع الطبيعة الإنسانية للبشر وضرورة احترام حقوق الإنسان والمساواة وعدم التمييز بين الناس في هذه الحقوق لأي سبب من الأسباب.

وتحدث د.نظام عساف مدير مركز عمّان  عن أثر التعصب والكراهية على حقوق الإنسان وحرياته، مبينًا مخاطر التفسير الانتقائي لحقوق الإنسان، وعدم الاعتراف بالحقوق العالمية للشخص الإنساني وعدم المساواة والتمييز بين الناس في الحقوق، وعدم الاعتراف بالحريات الأساسية للآخر من أفراد وجماعات ، وعدم الاعتراف بالتعددية في مختلف المستويات، وعدم الاعتراف بحرية التفكير والضمير والمعتقد والرأي والتعبير، وعدم الاعتراف بالديمقراطية كمنهج وأسلوب حياة، وعدم الاحترام والقبول بتنوع واختلاف الثقافات، وتبرير العنف والإرهاب.

وبيّن د.عساف أن  مكافحة التعصب والكراهية والتطرف العنيف يتطلب سن تشريعات تحظر خطاب الكراهية، إضافة لتعديل في المناهج الدراسية، وتطوير أنشطة توعوية عامة تحث على التساهل والتسامح واحترام الرأي والرأي الآخر وإشاعة ثقافة الحوار وتقبل الآخر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق